اليوم : السبت 18 نوفمبر 2017

مالك مصطفى يكتب: “أخضر يابس”.. كليشيه عن القبح

  1 الحدوتة، سواء نص، صورة أو صوت، هي محاولة تواصل من المؤلف للاوعيه، لنفسه، كل قصة فيها إسقاط من الكاتب على نفسه ورؤيته للعالم. هي حكي الحدوتة، لا أكثر ولا أقل. لكننا أحيانا ننسى، أن ا ...

أحمد عبد المنعم رمضان يكتب: عن ديدي وسيمون وزياد الرحباني

1992 جلس مروان إلى جوارى بحصة الكمبيوتر، كان مروان أشقر، أكثر شقرة من براد بيت وديفيد بيكهام، غريب الأطوار، أكثر غرابة من جونى ديب، لكننا كنا أطفالا ولا نكره إلا الأشرار، ومروان لم يكن شريرا، على ...

إيمان عادل تكتب: “أخضر يابس”.. أخضر عابس!

يستكمل المخرج محمد حماد سلسلة أفلامه التي يشارك بها هموم البنت المصرية البسيطة بفيلمه الطويل الأول "أخضر يابس" والحائز على الجائزة الكبرى لمهرجان فاماك للسينما العربية بفرنسا، بعد فيلمين قصيرين "س ...

د. أمل الجمل تكتب: أبي محمد عبد الفتاح.. أفضالك البحثية والمهنية لا تُحصى

كنت أقف على رأس المدفن ألتصق بأخي الأصغر وألف ذراعي حول كتفيه كأنما أمنعه من انهيار وشيك وفي ذات الوقت أحتمي به. كانت التجربة الأولى مع الموت التي تُزلزل عالمي والأرض الراسخة من تحت قدمي، بفراق مَ ...

ماجدة خير الله تكتب: “أخضر يابس”.. أن تُعافر وتتحدى السائد لتقدم فيلمك كما تتمناه

أن تقدم فيلمًا خارج المواصفات المتعارف عليها فى السينما المصريه، كأنك خرجت على الناس بدين جديد! أحاول أن أتخيل الرحلة التى مر بها محمد حماد مخرج فيلم "أخضر يابس" بين الشركات المحدودة التى تتحكم فى ...

أروى تاج الدين تكتب: فيلم “الخلية”.. الخلطة التي يجيدها طارق العريان

  طارق العريان مخرج ذكي يدرك تحديدًا ماهية المكونات التي يمزجها معًا في وجبته السينمائية ويقدمها لجمهور جائع لها حتى تلاقي نجاحًا جماهيريًا وتتصدر المركز الأول في شباك موسم أفلام عيد الأضح ...

باسم الذهبي يكتب: Dunkirk.. من رحم الهزيمة يولد النصر

فيلم Dunkirk للمخرج العبقري كريستوفر نولان، أحد أهم الأفلام التي أُنتجت في 2017، ومرشح بقوة لنيل حصة من جوائز الأوسكار هذا العام. حسنا، لندخل في التعليق على الفيلم (دون حرق أحداثه) لكن قبل البدء ف ...

أمل الفاعوري تكتب: هل كان وجود “فتاة المليون دولار” من أجل الموت؟

  * قد يحتوي المقال على كتابة بعض الأحداث التي تحرق مشاهدة العمل. "وجود من أجل الموت"، هذا الاختصار الشائع لفلسفة هايدجر الوجودية، والطرح الذي يجعل الإنسان كائنًا من أجل الموت قد يسمح له ...

وسام الاهواني تكتب: شكرا هالة خليل

أحد أهم الثوابت الموجودة لدى قناعات جيلنا أن أفضل فيلم مصري على الإطلاق هو فيلم "أحلى الأوقات"، الفيلم الذي لم يختلف عليه اثنان ولا يمكن أبدا أن تراه أمامك على الشاشة وتمر مرور الكرام في رحلة التق ...

مي فرج تجري حوارا مع تامر السعيد مخرج “آخر أيام المدينة”: عدم عرض الفيلم في مصر.. جرح لا يندمل

  حوار أجرته: مي فرج كإحساسك يا زائر القاهرة، وقلبها عندما ينتابك ذلك الإحساس بلا سابق تمهيد أو حتى توقع منك وقت تخطيتك لزيارة وسط القاهرة تحديدا: "في حاجة كدة مش عارف ألقطها.. الناس ال ...

أحدث الأخبار

الأكثر مشاهدة

الأكثر تعليقا

النشرة البريدية

تابعنا على فايسبوك